القائمة الرئيسية

الصفحات

إعلامية موالية تفضح ما فعلته ميليشيا أسد في بلدة بريف إدلب! (فيديو)

إعلامية موالية تفضح ما فعلته ميليشيا أسد في بلدة بريف إدلب! (فيديو)

إعلامية موالية تفضح ما فعلته ميليشيا أسد في بلدة بريف إدلب! (فيديو)

فضحت الإعلامية الموالية لنظام أسد "ريم مسعود"، من حيث لا تدري، ما فعلته ميليشيا أسد الطائفية من تدمير بلدة صغيرة بريف إدلب، واتباع سياسة الأرض المحروقة قبل السيطرة عليها مؤخراً.

وتحدثت الإعلامية عن سيطرة ميليشيا أسد على بلدة أبو دفنة وهي تقف خلف الأبنية السكنية المدمرة بطائرات الميليشيا.

ويكشف التسجيل المصور حجم القصف الذي تعرضت له منازل المدنيين، مما دفع الأهالي للنزوح شمالاً أكثر نحو المناطق الحدودية التركية، بسبب اتباع ميليشيا أسد سياسة الأرض المحروقة في التقدم على قرى وبلدات ريف إدلب الجنوبي الشرقي.

80 ألف مدني 
وتسعى ميليشيا أسد للتقدم نحو مدينة معرة النعمان، التي نزح منها 80 ألفا خلال الأيام القليلة الماضية، ولا سيما بعد تقدم الميليشيا في عدد من القرى بريف إدلب الجنوبي الشرقي.

ووفقاً للدفاع المدني فقد قتل 96 مدنياً، بينهم 26 طفلاً، فيما جُرح أكثر من 173 آخرين، من 15 وحتى 24 كانون الأول /ديسمبر 2019، جراء استهداف قرى وبلدات ريف إدلب من قبل ميليشيا أسد، وروسيا خلال تلك الفترة.

وفي وقت سابق، قال محمد حلاج، منسق فريق "منسقو الاستجابة المدنية في الشمال السوري"  إن  80 ألف مدني على الأقل نزحوا مما تسمى "منطقة خفض التصعيد" في إدلب ، إلى المناطق القريبة من الحدود التركية هرباً من قصف ميليشيا أسد الطائفية وروسيا، وذلك خلال آخر 5 أيام فقط.





المصدر/أورينت نت
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات