القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار [LastPost]

الهلال الأحمر الكردي.. "ألعوبة" بي كا كا لتمويل ميليشياتها

الهلال الأحمر الكردي.. "ألعوبة" بي كا كا لتمويل ميليشياتها

الهلال الأحمر الكردي.. "ألعوبة" بي كا كا لتمويل ميليشياتها 

تواصل منظمة "بي كا كا" الإرهابية العمل على خداع الرأي العام عبر طرق ووسائل شتى، آخرها ما يُعرف بـ"الهلال الأحمر الكردي" والتي تحاول عبره تأمين التمويل لميليشياتها.

وحسب معلومات حصلت عليها الأناضول، فإن "بي كا كا" تواصل منذ عام 1978، ممارسة أنشطتها غير القانونية في أوروبا التي وجدت فيها موضع قدم تحت ستار جمعيات ومنظمات مختلفة.

أنشطة المنظمة الإرهابية في أوروبا تشمل تأمين الدعم المادي واللوجيستي لها، وتجنيد عناصر في صفوفها، وتكوين رأي عام، وغيرها من الممارسات التي تهدف خدمة ميليشياتها.

وفي هذا الإطار، اتخذت المنظمة الإرهابية قرارا خلال ما يُعرف بمؤتمرها العام الثالث بتأسيس "جمعية المعونة والتضامن مع أسر الشهداء والمعتقلين" (HEV-KOM) المزعومة، في ألمانيا، بهدف مساعدة عناصرها وذويهم وتمويل الإرهاب.

وفي أعقاب إدراج "بي كا كا" في قائمة الإرهاب لدى كل من ألمانيا وبريطانيا وفرنسا، غيّرت الجمعية المذكورة اسمها في مارس/آذار 1993، إلى "الهلال الأحمر الكردي - Heyva Sor a Kurdistane"؛ في خطوة لإظهار استقلاليتها عن المنظمة الإرهابية ولاكتساب صفة المؤسسة غير الحكومية (NGO).

وفي أبريل/نيسان 2005، نالت صفة الوقف، ومنذ ذلك الحين تواصل الجمعية أنشطتها غير الشرعية متخذة من مدينة "دوسلدورف" الألمانية مركزا لها.

وفي 12 ديسمبر/كانون الأول 2012، قامت مجموعة من الأطباء المنتمين لـ"الهلال الأحمر الكردي" بتأسيس فرع للأخير في مدينة عامودا السورية.

ويقوم ما يُعرف بـ"الهلال الأحمر الكردي" الذي يتخذ من ألمانيا مركزاً له، بإرسال الأموال إلى ميليشيات "بي كا كا" في الجبال، وعائلات العناصر ممن أصيبوا أو قُتلوا خلال الاشتباكات، أو المعتقلين منهم، إلى جانب تمويله "بي كا كا".

ويحصل الوقف المزعوم على الدعم من خلال شبكات التواصل الاجتماعي، والإعلانات المنشورة لدى الصحافة المؤيدة له، في خطوة لإضفاء الشرعية على نفسه.

أما على الصعيد القانوني، يتم تأسيس منظمات الهلال الأحمر والصليب الأحمر والاعتراف بها، وفق اتفاقية جنيف وقواعد اللجنة الدولية للصليب الأحمر (ICRC).

ووفق هذه القواعد، يتم تأسيس مثل هذه المنظمات من قبل البلدان المستقلة والمعترف بها دولياً، ولا يحق لأي بلد من هذه البلدان تأسيس سوى منظمة واحدة.

ونظراً لعدم وجود دولة مستقلة تحمل اسم "كردستان"، فإن هناك قرارا بعدم قانونية أنشطة "الهلال الأحمر الكردي" في البلدان أعضاء "ICRC".

وفي 1997، قدّم الوقف المزعوم طلباً إلى "ICRC" (مقرها جنيف) للاعتراف به، إلا أنه لم يلق أي رد؛ نظراً لأنه غير معروف على الصعيد الدولي ولعدم انتمائه إلى بلد مستقل.

 الوقف المزعوم تأسس بأوامر من "بي كا كا"

وخلصت دعوى قضائية مرفوعة في ألمانيا سنة 2007، بحق "الهلال الأحمر الكردي"، إلى أن الأخير مكوّن فرعي لمنظمة "بي كا كا" المحظورة في ألمانيا، وأن الوقف المزعوم يبعث بممثلين له إلى كافة اجتماعات ومناسبات "بي كا كا".

كما أن هناك قرارا نيابيا يثبت بالوثائق والأدلة، أن المدعو "محمود قايا"، أحد إداريي الوقف، مسؤول في الوقت نفسه لدى صفوف "بي كا كا".

كما خلصت الدعوى القضائية إلى أن "بي كا كا" تقوم بتأمين تمويلها عبر "الهلال الأحمر الكردي" من خلال جمع التبرعات والمساعدات من الأكراد القاطنين في ألمانيا، إضافة إلى تورطها في غسل الأموال عبر الوقف المزعوم، وإرسال التبرعات إلى معسكرات "بي كا كا" في شمالي العراق، وإنفاقها لتهريب المصابين من عناصرها إلى أوروبا بطرق غير شرعية، لتقديم العلاج لهم.

وأشارت الدعوى القضائية إلى أن جميع هذه الأنشطة تتم بتعليمات من "بي كا كا".

وانتهت الدعوى القضائية بحظر أنشطة "الهلال الأحمر الكردي" حول جمع التبرعات في ولاية كوبلنز الألمانية، ليتم لاحقا رفض طلب تمييز ضد القرار القضائي من قبل المحكمة العليا في الولاية.

لكن تبيّن فيما بعد أن الوقف المزعوم يرسل الأموال للمصابين ولعائلات المقتولين من ميليشيات "بي كا كا" في تركيا، عبر مؤسسة أخرى في ألمانيا تُعرف بـ"شمس مازابوتاميا - Die Sonne Mesopotmiens".

ويواصل "الهلال الأحمر الكردي" أنشطته في مختلف بلدان العالم بمسمّيات مختلفة مثل "Kurdish Red Moon" في اليابان وبريطانيا، و" Koerdische Rode Halve Maan" في بلجيكا وهولندا وسويسرا، و"Crossant Rouge Kurde" في فرنسا، و"Stötteforeningen Mesopotamiens Sol" في الدنمارك.

كما أكدت مصادر أمنية أن الوقف المزعوم يقوم بجمع التبرعات عبر الحسابات المصرفية المعلنة على موقعها الإلكتروني، ومن ثم إرسالها إلى "بي كا كا".

ومن أبرز الأدلة على صلة "الهلال الأحمر الكردي" بـ"بي كا كا" وجود رموز وأشكال مشتركة بين شعارها وشعار المنظمة الإرهابية.





reaction:

تعليقات