القائمة الرئيسية

الصفحات

أردوغان: يؤكد أن الثقة بالاقتصاد والليرة التركية بدأت تتحسن وتزداد

أردوغان: يؤكد أن الثقة بالاقتصاد والليرة التركية بدأت تتحسن وتزداد

أردوغان: يؤكد أن الثقة بالاقتصاد والليرة التركية بدأت تتحسن وتزداد

الرئيس التركي في مقابلة مع تلفزيون "تي آر تي":

- سنصل إلى خانة الآحاد على صعيد التضخم خلال 2020، وكذلك فيما يتعلق بالفائدة
- هذا سيجلب الاستثمار والتوظيف والإنتاج والمنافسة، وهكذا يتحقق النجاح
- الناتج الإجمالي المحلي يسجل نموًا إيجابيًا لثلاث أرباع متتالية في 2019
- ميزان الحساب الجاري حقق على مستوى العام الجاري فائضًا بنحو 6 مليارات دولار، بفضل الأداء القوي للصادرات والسياحة وانخفاض الواردات
- اعتمادنا على الخارج في تضاؤل يوميًا، ولكننا نريد الانتقال إلى التعامل بالليرة التركية

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن مرحلة تحسن الاقتصاد في البلاد بدأت.

جاء ذلك في مقابلة أجراها مع التلفزيون الرسمي "تي أر تي" بمدينة إسطنبول، الإثنين.

وأكد أردوغان، أن هدفهم يتمثل في خفض نسبة التضخم إلى خانة الآحاد بشكل دائم، مثلما تم توضيحه في الخطة الاقتصادية الجديدة لأعوام 2020-2022، عبر التدابير التي اتخذتها الحكومة والسياسات التي تطبقها.

وشدد على أنهم سيحققون ذلك الانخفاض.

وأضاف "سنصل إلى خانة الآحاد على صعيد التضخم خلال عام 2020، وكذلك فيما يتعلق بالفائدة".

وتابع "هذا سيجلب الاستثمار والتوظيف، والإنتاج، والمنافسة، وهكذا يتحقق النجاح".

ولفت أردوغان، إلى أن مؤشرات الاقتصاد الكلي للبلاد تظهر بشكل جيد للغاية.

وبيّن أن الناتج الإجمالي المحلي يسجل نموًا إيجابيًا لثلاث أرباع متتالية في 2019.

وأكد أن الثقة بالاقتصاد والليرة التركية بدأت تتحسن وتزداد.

كما كشف الرئيس التركي، أن عدد السياح الأجانب القادمين إلى البلاد خلال الفترة ما بين يناير/ كانون الثاني، وأكتوبر/ تشرين الأول من العام الحالي، زاد بنسبة 15 بالمئة مقارنة بنفس الفترة من العام المنصرم ووصل إلى نحو 41 مليون سائح.

وأعرب عن اعتقاده بوصول عدد السياح الأجانب الوافدين إلى تركيا إلى 50 مليون بنهاية العام.

وأشار أردوغان، إلى أن الصادرات اقتربت من الوصول إلى 180 مليار دولار.

وأضاف "ميزان الحساب الجاري حقق على مستوى العام الجاري فائضًا بنحو 6 مليارات دولار، بفضل الأداء القوي للصادرات والسياحة وانخفاض الواردات".

وفيما يتعلق ببلوغ التجارة مع الولايات المتحدة هدف 100 مليار دولار، أكد أردوغان، أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، يتخذ موقفًا صادقًا بخصوص الوصول لهذا الهدف، وأعطى التعليمات اللازمة لوزير التجارة بهذا الصدد.

وأشار إلى استمرار الحوار بين وزيري تجارة البلدين، وقال: "أتمنى أن نتخذ هذه الخطوة سويًا، مثلًا يبلغ حجم التجارة مع روسيا 30 مليار دولار حاليًا، ويشكل الغاز الطبيعي جزءا هامًا من حجم التجارة، حيث أننا نستورد كميات كبيرة من الغاز، ومع مشروع السيل التركي سيزيد حجم التجارة هذا".

واستطرد أن العلاقات على صعيد الصناعات الدفاعية مع الولايات المتحدة وروسيا سيزيد من حجم التجارة.

وشدد أردوغان، أن الخطة الاقتصادية الجديدة المتواصلة منذ نحو عام ونصف العام تهدف لخفض الاعتماد على الخارج وتعزيز القيم المحلية.

وأضاف: "تلاحظون أن اعتمادنا على الخارج في تضاؤل يوميًا، ولكننا نريد الانتقال إلى التعامل بالليرة التركية"، داعيًا المواطنين إلى التعامل بالليرة.

وأشار أردوغان، إلى أن البلاد كانت مدينة لصندوق النقد الدولي بمبلغ 23.5 مليار دولار عند استلام حزب العدالة والتنمية الحكم في تركيا، لكنهم تمكنوا من سداد ذلك الدين في مايو/ أيار منذ 2013.

وبيّن أن احتياطي البنك المركز التركي كان 27.5 مليار دولار والآن أكثر من 100 مليار دولار.


المصدر/الأناضول
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات