القائمة الرئيسية

الصفحات

وفد أوروبي يجري مباحثات "مثمرة" بتركيا ويؤكد أهمية العلاقات الثنائية

وفد أوروبي يجري مباحثات "مثمرة" بتركيا ويؤكد أهمية العلاقات الثنائية

وفد أوروبي يجري مباحثات "مثمرة" بتركيا ويؤكد أهمية العلاقات الثنائية

أكد نائب رئيس المفوضية الأوروبية مارغريتس شيناس، ومسؤولة الأمن الداخلي في المفوضية إيلفا يوهانسون خلال زيارتهما الأولى إلى تركيا على أهمية العلاقات الثنائية التركية الأوربية.

وذكر بيان صادر عن الوفد الأوروبي، الجمعة، أن شيناس ويوهانسون أجريا مباحثات مثمرة في أنقرة مع الجانب التركي.

وأشار البيان إلى أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ونائبه فؤاد أوقطاي، استقبلا الوفد الذي التقى أيضا وزير الداخلية سليمان صويلو، ورئيس شؤون الاتحاد الأوروبي ونائب وزير الخارجية التركي السفير فاروق قايمقجي، ونائب رئيس البرلمان التركي لافنت غوك.

وأضاف أن "الزيارة أظهرت بشكل ملموس قرار الاتحاد الأوروبي بمواصلة التعاون وتعزيز العلاقات مع تركيا المرشحة لعضوية الاتحاد، والتي تعتبر جارا وشريكا استراتيجيا".

وذكر البيان أن العهد السياسي الجديد بالاتحاد الأوروبي سيكون بمثابة فرصة لتجديد هذا القرار مرة أخرى، وأن زيارة الوفد لتركيا في الأسبوع الأول من توليه مهامه يعتبر مؤشرا على ذلك.

ولفت البيان إلى أن تركيا تأتي في مقدمة الدول المستضيفة للاجئين، مضيفا أن الاتحاد الأوروبي سيواصل دعمه للاجئين في تركيا.

وأفاد بأن شيناس ويوهانسون يدركان جيدا استمرار احتياجات اللاجئين، مؤكدًا على ضرورة أن يواصل الاتحاد الأوروبي دعمه لهذه الاحتياجات.

وأشار البيان إلى أن تركيا والاتحاد الأوروبي جددا التزامهما باتفاق الهجرة الذي ابرم عام 2016.



المصدر/الأناضول
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات