القائمة الرئيسية

الصفحات

واشنطن لا تنوي نشر قوات على الحدود التركية-السورية مرة أخرى

واشنطن لا تنوي نشر قوات على الحدود التركية-السورية مرة أخرى

واشنطن لا تنوي نشر قوات على الحدود التركية-السورية مرة أخرى

وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر "من غير المرجح في هذه المرحلة إرسال قوات عسكرية إلى المنطقة الحدودية" شمال شرقي سوريا
رئيس هيئة الأركان الأمريكية مارك ميلي "ليس لدينا خطة أو نية لنشر قوات عسكرية مرة أخرى على الحدود التركية السورية"
أعلن رئيس هيئة الأركان الأمريكية مارك ميلي، الأربعاء، بأن بلاده لا تنوي نشر قوات عسكرية جديدة في المناطق القريبة من الحدود التركية، شمال شرقي سوريا.

جاء ذلك في سياق إجابته على الأسئلة المتعلقة بموازنة الدفاع لعام 2021 في لجنة الخدمات المسلحة في مجلس النواب الأمريكي، بمشاركة وزير الدفاع مارك إسبر.

وفي معرض إجابته على الأسئلة المتعلقة بـ"التواجد العسكري الأمريكي في سوريا"، أشار ميلي، إلى أن القوات الخاصة انسحبت من منطقة عملية نبع السلام قبل انطلاقها، واتجهت شرقا مع بدء القوات المسلحة التركية بالعملية.

وأضاف: "لم تتغير مهمتنا في سوريا، مهمتنا هي مكافحة داعش شرقي سوريا. وليس لدينا خطة أو نية لنشر قوات عسكرية مرة أخرى على الحدود التركية السورية".

بدوره شدد وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر، في ذات المناسبة، على أن مهمة الولايات المتحدة في المرحلة الراهنة هي الحيلولة دون ظهور تنظيم داعش الإرهابي مرة أخرى في المناطق النفطية شرقي البلاد.

وأردف: "من غير المرجح في هذه المرحلة إرسال قوات عسكرية إلى المنطقة الحدودية".

ويتواجد 600 عنصر من القوات الأمريكية في شرق سوريا، لدعم ما يسمى "قوات سوريا الديمقراطية"، الذي يشكل تنظيم (بي كا كا/ ي ب ك) الإرهابي عموده الفقري.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات