القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار [LastPost]

إدلب تكسر سهيل الحسن "رجل بوتين".. والمُسيّر التركي يقصف اجتماعًا قياديًا للفرقة 25 بحماة

إدلب تكسر سهيل الحسن "رجل بوتين".. والمُسيّر التركي يقصف اجتماعًا قياديًا للفرقة 25 بحماة

إدلب تكسر سهيل الحسن "رجل بوتين".. والمُسيّر التركي يقصف اجتماعًا قياديًا للفرقة 25 بحماة

كسرت معارك إدلب، الرجل الأول لروسيا في سوريا، سهيل الحسن، قائد "الفرقة 25" المدعومة من قاعدة حميميم الروسية، بعد إصابته في سراقب شرقي إدلب.

ونقلت المراصد عن مصادر عسكرية مطلعة على مجريات المعارك، بأن سهيل الحسن تعرض للاستهداف من جانب الفصائل الثورية على محور سراقب وأصيب.

وفي السياق، ذكرت مصادر ميدانية، أن طائرة تركية مسيرة استهدفت اجتماعًا قياديًا لضباط الفرقة 25 المدعومة من حميميم شمال بلدة قمحانة بريف حماة الشمالي.

وشملت خسائر ميليشيات سهيل الحسن، إصابة علي طه، قائد مجموعات طه (اقتحام) خلال معارك إدلب، والذي سبق أن شارك بمعارك تدمر والسخنة ودير الزور وحلب وريفها والغوطة ودرعا.

وكانت صفحات موالية، نعت أمس محمود رزوق ديوب، قائد عمليات "فوج الطه" في ميليشيا سهيل الحسن الملقب بالنمر، الذي لقي مصرعه بالمعارك الدائرة بريف إدلب.

وتخوض الفصائل الثورية معارك كر وفر مع "قوات الأسد" وميليشياتها على عدة محاور في إدلب، حيث تقدمت في جبل الزاوية وتراجعت في مدينة سراقب التي استعادتها النظام بدعم روسي والتي لا تزال تشهد معارك عنيفة.

يذكر أن صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية، كانت قد كشفت في تقرير سابق لها عن امتلاك ميليشيات "النمر" التي يقودها سهيل الحسن، المدعوم من روسيا، أسلحة كيماوية، تم استخدامها في سوريا.
reaction:

تعليقات