القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار [LastPost]

وفاة أول مواطن تركي بفيروس كورونا

وفاة أول مواطن تركي بفيروس كورونا

وفاة أول مواطن تركي بفيروس كورونا

توفي مساء اليوم الجمعة أول مواطن تركي يبلغ من العمر 64 عاماً بسبب إصابته بفيروس كورونا.

وذكرت صحيفة "حرييت" التي أوردت الخبر أن هليل بليد يعيش في مدينو سواسون في فرنسا وتوفي بعد إصابته بالفيروس.

وكان الرئيس رجب طيب أردوغان خصص حديثه بعد صلاة الجمعة التي أداها في مسجد تشامليجا في إسطنبول عن فيروس كورونا.



وخاطب أردوغان الحاضرين في المسجد طالباً منهم تأجيل العناق "المصافحة" والقبلات هذه الأيام، وذلك في إطار الاحتياط من نقل الفيروس.

وقتل فيروس كورونا نحو 3408 أشخاص فيما أصيب 100.330 أخرين جراء انتشاره في أكثر من 60 دولة حول العالم.

ورافق أردوغان في صلاة الجمعة التي أداها بعد وصوله إلى إسطنبول قادما من موسكو رئيس دائرة الإتصالات في الرئاسة فهرتين ألتون، وحاكم إسطنبول علي يرليكايا ، ورئيس شرطة إسطنبول مصطفى كاليسكان ورئيس حزب العدالة والتنمية في محافظة اسطنبول بيرم سينوكاك.

وبدأت بلديات المحافظات منذ فترة في عمليات تعقيم محطات النقل العام والحافلات الرئيسية وذلك في إطار الإجراءات الوقائية لمنع انتشار فيروس كورونا.



وبدأ فيروس كورونا في الصين، قبل أن ينتشر إلى ما يزيد على 60 دولة في شتى أرجاء العالم.

وتبدأ أعراض الإصابة به بحمى متبوعة بسعال جاف، وبعد نحو أسبوع، يشعر المصاب بضيق في التنفس، ما يستدعي علاج بعض المرضى في المستشفى.

ونادراً ما تأتي الأعراض في صورة عطس أو سيلان مخاط من الأنف.

ولا تعني ظهور تلك الأعراض بالضرورة أنك مصاب بالمرض، فهي أعراض تشبه تلك المصاحبة لأنواع الفيروسات الأكثر شيوعا، مثل نزلات البرد والإنفلونزا.

ويمكن أن يسبب فيروس كورونا، في حالات الإصابة الشديدة، الالتهاب الرئوي، ومتلازمة الالتهاب الرئوي الحاد، وقصور وظائف عدد من أعضاء الجسم وحتى الوفاة.



المصدر/نيو ترك بوست
reaction:

تعليقات