القائمة الرئيسية

الصفحات

بينما يموت السوريون جوعًا.. بشار الأسد يهدي زوجته لوحة بقيمة 30 مليون دولار

بينما يموت السوريون جوعًا.. بشار الأسد يهدي زوجته لوحة بقيمة 30 مليون دولار

بينما يموت السوريون جوعًا.. بشار الأسد يهدي زوجته لوحة بقيمة 30 مليون دولار

كشفت وكالة الأنباء الروسية الخاصة "روسبالت"، عن إهداء رئيس النظام بشار الأسد، زوجته أسماء، لوحة فنية بقيمة 30 مليون دولار أمريكي.

وقالت الوكالة تعليقًا على خبرها، إن هذا العمل يؤكد الفساد المستشري في السلطة السورية عامة، وعائلة الأسد خاصة، كما تحدثت عن رامي مخلوف، ابن خال بشار الأسد، وهيمنته على الاقتصاد السوري.

وأشارت الوكالة إلى أن عائلتي "مخلوف والأسد"، نقلتا المليارات من أموالهم إلى خارج سوريا وخاصة إلى روسيا، واشتريتا شققًا فاخرة بملايين الدولارات.

وأردفت الوكالة: "تعيش عائلة الأسد وأقرباؤها في رفاهية فاخرة، بينما الشعب السوري يعاني من الحاجة لأبسط مقومات الحياة، وأن عائلة الأسد خلقت الفوضى وأشعلت الحرب في سوريا بحجة محاربة "داعش"، ولكن الأخيرة انتهت ولم يحصل أمان ولا استقرار في البلد".

وبحسب مصادر مطلعة تعود اللوحة للرسام البريطاني الشهير "ديفيد هوكني" وتحمل اللوحة اسم  "دفقة"، وتظهر فيها بركة سباحة أمام منزل ريفي بسيط.

وأكدت المصادر، أن اللوحة بيعت بمبلغ 23 مليون باوند إنجليزي، أي ما يقارب 30 مليون دولار أمريكي، عن طريق وسيط لم يعلن اسمه في مزاد شركة "ساوثبي" لأحد القصور الفاخرة التي تعود ملكيتها لأسماء الأسد، دون الإشارة لتاريخ شراء اللوحة. 

يذكر أن حياة عائلة الأسد الفارهة، يقابلها عدة أزمات اقتصادية في مناطق سيطرتها، لا سيما بعد تفشي وباء كورونا داخلها، الأمر الذي أثر بشكل مباشر على ظروف الحياة المعيشية للمدنيين، ما دفع عدة مراكز دراسات معروفة للتحذير من ثورة جياع قد تجتاح المحافظات السورية.




الدرر الشامية
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات